top of page

اجهزة الكنوز وحقائق الدفائن والاشارات الاثرية 1

الخبرة مع العلم هي الاساس للحصول على النتائج المفيده . فالعلم بدون خبره ضعف والخبره بدون علم ضعف ايضا . فالخبرة هي التجربة والعلم حصاد اكاديمي يعزز النتائج الايجابية التي يستفيد

جرن القفل

منها اصحاب العلاقة والاختصاص . ومن خلال هذه الشاشة مع الصور والفيديوهات سنسلط الضوء على اهم الاشارت والدلائل الاثرية وطرق التعامل معها بالطريقة الصحيحة والمثلى ,استناد الى الخبرة والعلم وليس استنادا الى الخزعبلات او استنادا الى الخرافات السائدة في هذا المجال الشيق لهواة البحث وعشاق كل ماهو قديم . سنتناول في هذا البحث كل ما يختص في هذا المجال وساجيب على جميع استفساراتكم انشالله

الاشارات الاثرية

ان الارزاق او الرزق هو اشمل واكبر من ان يقيد بالمال ,والرزق هو كل النعم التي وهبنا الله تعالى ,فنعمة الكتابة لي اونعمة القراءة لك او النظر او الصحه او النطق كلها نعم الله نشكره عليها جل جلاله ,ومع ذلك يسعى بعضنا لبعض الكسب بالحلال من خلال عمله في وظيفته او العمل في املاكه . او خلال هوايه يعشقها في وقت فراغ يخصصه البعض لكسب المال من خلال البحث عن اثار ومخلفات العهود السابقة ,وهذا الموضوع لايصح اذا اصبح كل هدفك البحث عن الكنوز وشغلك الشاغل يوميا انما في اوقات فراغك نهاية كل شهر او نهاية الاسبوع بعدما يكون لك عمل تجتهد به وغير ذلك ستكون انت الخاسر مهما وجدت

ان اسماء الاشارات تختلف من مكان لاخر لذلك سنعرض هذه الحلقة لما يسمى جرن القفل او جرن الران او يسميه البعض الجرن التكنيزي . لنشاهد هذا الفيديو لشرح هذا الموضوع

الاشارات الاثرية

.

اجهزة الكنوز

من اراد منكم الاقتناع بما اشرحه لكم هنا اخواني له مني كل الشكر والاحترام وغير ذلك فكلي اسف على حاله , والمؤسف ايضا عندما تتصفح كل المواقع وتجد هذه الجرون على الانترنت تجد الخبراء من كل صوب يقدمون القياسات والحسابات والاتجاهات بشكل ماساوي علما بانني اعرف اكثر من عشرة اشارات مشابهه في عجلون مما اجبرني على وضع هذه المدونه خالصه لله تعالى ,

فاذا نظرنا الى الصورة الاولى والثالثه والرابعة كلها تشير الى نفس مبدا العمل والحاجه , فهذه ليست اشارات تدل على كنز وانما هي عباره عن اصغر انواع المعاصر التي وجدت في العصور الغابرة , وتدل على مدى الفقر ايضا الذي كان يعيشه اصحاب هذه المعصرة ,فلو كانوا اغنياء لكان لديهم المعاصر الصغيرة الرخامية او من البازلت , فالصورة الاولى والثالثة والرابعة تشير الى معاصر كانت تستخدم لاجل عصر انواع عدة من السؤائل وذلك بوضع المادة المراد عصرها على المنطقة المحاذية للجرن وكانت بالعادة توضع بقطعة قماش وكانوا يضعوا صخره بوزن تقريبا 30 كيلوا على الماده المراد عصرها ,الموجودة داخل قطعة القماش حتى تنساب العصارة بواسطة السيالات الى الجرن الموجود . ومنها ماكان يستخدم للحصول على بعض الادوية من عصارة بعض الاعشاب كما كانت تستخدم ايضا في عصر الكميات البسيطة من الزيوت , وعندما ننظر للصورة الرابعة مثلا , تفاجئت بان الخبراء يحتسبوها بهلال تركي ونجمة بالوسط وهذا غير صحيح , انما هو عباره عن جرن لمعصرة صغيره حيث كانت المادة المراد عصرها توضع في قطعة قماش على النقطة الوسطيه والمادة المعصوره تنساب من الجوانب لتذهب الى الجرن وبالتالي يتم اخذ المعصور من الجرن ,ان كان دواء او عصير على نفس مبدأ معاصر الزيتون قبل مئة عام بطريقة المكابس وبالتالي ينساب الزيت من جوانب المكبس الى الوعاء الموجود , ارجوا ان تكون الفكرة قد وصلتكم واعتذر عن الاطالة ودمتم بخير الى موضوع قادم واشاره اخرى انشالله ,

Kommentare


Featured Posts

Recent Posts

Archive

Search By Tags

هل ترغب بمعلومات اكثر

ضع ايميلك واشترك

bottom of page